التصنيفات
صحة ادم صحة حواء

علاج حصوات المرارة | 4 طرق لعلاج التهاب المرارة ومتي يتم استئصال المرارة

علاج حصوات المرارة ليس بالأمر اليسير حيث ان حصى المرارة ينتج من المرارة وهي عبارة عن كيس صغير موجود اسفل الكبد مباشرة.

مكونات الحصوات

  • تتكون الحصوات من الكوليسترول وعدة مواد أخرى.
  • يختلف حجمهما ما بين الصغير إلى الكبير.

 علاج حصوة المرارة

  • النوبة الأولى التي تحدث نتيجة الحصوات الصفراوية تتضمن اصطحاب ألم معتدل.
  • قد يوصي الطبيب المريض بتناول المسكنات ثم ينتظر ليرى ما إذا كان الألم سيختفى بتأثير العلاج أم لا.
  • وربما لا تحدث نوبة أخرى وهذا الانتظار لمعرفة التطورات غالبا لا يسبب أي مضاعفات.
  • إذا كان المريض قد تعرض لنوبة شديده أو في حال تكرار النوبات فقد يوصي الطبيب المعالج باستئصال المرارة عن طريق الجراحة.

  علاج التهاب المرارة

  • غالبا ما يتضمن علاج التهاب المرارة الإقامة في المستشفى لمكافحة ما تعانيه من التهاب في المرارة.
  • وفي المستشفى سيعمل الطبيب المختص على مكافحة العلامات والأعراض.

  قد يتضمن العلاج ما يلي

  • الصوم

ربما لا يسمح لك الطبيب المعالج بتناول الطعام أو الشراب في البداية حتى لا يجهد مرارتك الملتهبة.

  • السوائل

سيقوم الطبيب المعالج بإعطائك سوائل عبر أحد الأوردة في ذراعك حيث يساعد هذا العلاج على منع الإصابة بالجفاف.

  • المضادات الحيوية

إذا أصيبت المرارة بالعدوى فعاده ما يقترح الطبيب تناول المضادات الحيوية.

  • في الغالب ستختفى الاعراض في خلال يومين أو ثلاثة أيام ولكن بالرغم من ذالك عاده ما يتكرر التهاب المرارة مرة أخرى.

استئصال المرارة

  • اذا لم يفلح علاج حصوات المرارة يضطر الطبيب الى إزالة المرارة جراحيًا وهو ما يسمى باستئصال المرارة.
  • وغالبا ما تكون هذه العملية بسيطة للغاية وتتضمن بضع شقوق صغيرة في البطن.
  • نادرا ما يكون هناك داعى لعملية جراحية مفتوحة حيث يتم عمل شق طويل في البطن.

يمكنك معرفة

اكلات لمرضى القولون العصبي و7 نصائح يجب ان تتبعها

 توقيت الجراحة

  • يعتمد تحديد موعد اداء العملية على مدى شدة الاعراض والمخاطر الكلية في أثناء وبعد الجراحة.
  • إذا كانت المخاطر قليلة يمكن إجراء العملية في خلال 48 ساعة أو في خلال إقامتك في المستشفى.
  • بمجرد ان تتم إزالة المرارة لديك تتدفق الصفراء مباشرة من الكبد إلى الأمعاء الدقيقة بدلًا من تخزينها في المرارة فأنت لست في حاجه للمرارة كي تعيش حياة طبيعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *